قصة طاقة وايجابية ومثابرة وشغف بدون حدود

9_Iman Refaat

عمري ما قابلت ايمان ومعرفهاش غير من خلال متابعتي لها على المدونة بتاعها والفيس بوك.  كلامها وايجابيتها وعزيمتها بتخليني بصحى كل يوم الصبح أدور على البوست بتاعها.  قدوة محبوبة ومحترمة من كل أصحابها وتلاميذها مع انها بتتعامل مع أصعب فئة عمرية وهي فئة المراهقين.  مش ممكن تتابعها منغير ما تلهمك وتحس بشغفها وإصرارها وأنسانيتها وأمومتها وده اللي حصل معاي بالظبظ.  اليكم قصتها

بشوف مشوار حياتي كأنه محطات مريت بيها 

المحطة الأولى كانت الزواج في سن ٢٢ سنة مع مخاوفي من كلام كل المتزوجين عن ان الزواج نظام اجتماعي فاشل بس سنة الحياة في نفس الوقت

المحطة التانية كانت إنجابي لأولادي و بدأت فيها اقرأ كتب في التربية.  بدأت اشتغل مُدرسة في حضانة و الشغل كان مناسب ظروفي العائلية، ما كنتش وقتها بافكر في المنصب و تحقيق الذات، اشتغلت علشان اشغل وقت فراغي و كانت اسرتي هي اهم اولوياتي

المحطة الثالثة كانت انتقالي للعمل بالمدرسة اللي تابعة لها الحضانة و ده كان بعد ما ولادي كبروا شوية. كنت وقتها عندي ٣٠ سنة و بدأت تتولد عندي رغبة تحقيق الذات و التطوير. بادرت بمشروع خدمة مجتمع من خلال عملي كمُدرسة في إعدادي، المشروع حقق نجاح كبير و حصل علي جايزة دولية لأحسن مشروع خدمة مجتمع بأفريقيا و الشرق الأوسط على مستوي مدارس الباكالوريا الدولية. ادارة المدرسة كلفتني بعده بمشاريع خدمة المجتمع و بدأت عملي كقائدة للمشاريع

المحطة الرابعة كانت نقطة تحول في حياتي. كان عندي ٣٥ سنة و اصبت بالتهاب حاد في الأحبال الصوتية بسبب التوتر و الإجهاد و بدأ أهلي و زوجي يطلبوا مني اسيب شغلي علشان صوتي. الفترة دي كانت اصعب فترة مرت عليا، حسيت فيها بالضعف و العجز و الإعاقة و حزنت لدرجة اني اتنميت الموت. ربنا بعت لي صديقة مخلصة تقف جنبي و ساعدتني اتخطى حالة اليأس و الإحباط.  بدأت بعدها افكر في الهدف من حياتي و رسالتي الشخصية و ازاي افضل افيد المجتمع حتى لو صوتي راح او ظروفي اتغيرت.  مريت بعد كده بسنة تخبطت فيها في شغلي، جربت فيها مهام ادارية و ادركت ان مكاني مع الطلاب و في الفصل. تم تعديل جدولي و نظام حصصي بشكل يناسب صوتي و بعدها بفترة عملت عملية في الأحبال الصوتية و اخدت دورة صوتيات علشان اتكلم بشكل يحافظ على صوتي

المحطة الخامسة كنت فيها على وشك الإنهيار العصبي بدون سبب منطقي واضح. حياتي الأسرية كانت سعيدة و مستقرة و شغلي كويس جدًا. طلبت مساعدة لايف كوتش و اكتشفت بمساعدتها اني محاولتي للوصول للكمال سبب حالتي و انها سبب القاولون العصبي اللي اصابني و أحد اسباب مشكلة صوتي قبلها. اتعلمت معاها احب نفسي و اتقبل اخطائي و اكلم نفسي بشكل ايجابي و اتخلى عن الإحساس بالذنب و تأنيب الضمير اللي كان ملازمني طول الوقت

 المحطة السادسة كانت نقطة تحول تانية.   كان من ضمن احلامي اني اتعلم اكتب قصص. بدأت دورة و فعلًا اتعلمت اكتب قصص قصيرة بس فضل صوتي الداخلي بيحلم ان اكتب رواية. بعد فترة تردد و خوف قررت اواجه خوفي و اكتب الرواية لنفسي. بنتي وقتها كانت بتشتكي كتير من عدم مساوتها مع أخوها في المواعيد و الخروج و البيات عن الصحاب. كلامها الهمني اني اكتب رواية عن القهر اللي المرأة المصرية بتتعرض له بسبب عدم المساواة بين الجنسين. سجلت في دورة كتابة علشان اتعلم اكتب الرواية و شجعني المدرب اني انشر الرواية و مش بس اكتبها لنفسي.   اشتركت في دورة تانية اتعلمت فيها ازاي احول شغفي لعمل مربح.  الحلم اتحول لأحلام و حياتي اتبدلت.  .بدأت احلم و اتعلم و اقرأ بشكل اكبر

وكمان بدأت مدونتي  و اللي من خلالها باحاول اوصل صوتي للناس علشان يعيشوا حياة سعيدة بشغف و  تقدير للذات

www.imanrefaat.com

اهم درس علمتهولي حياتي ان اللي عايز حاجة هايحققها لو اشتغل لها و استعان بالله.   أنا حاسه ان اكبر تحدي مريت بيه هو اني اعيش حياة زوجية و اسرية سعيدة في مجتمع بيغرس معتقدات ان الجواز سيء و ان الرجالة انانية و ان الأسرة السعيدة دي اسطورة.  انا مؤمنة ان  النجاح بره البيت مع الفشل داخل البيت هو الفشل بعينه والحمد لله بعد ١٩ سنة جواز و بضفل ربنا انا زوجة سعيدة و اسرتي الصغيرة دافع كبير ليا في كل نجاح بحققه

كنت اتمني زمان اعرف ان ولادي هايكبروا بسرعة كده علشان استمع بيهم اكتر و هما صغيرين. و كنت اتنمي اعرف اني هلاقي وقت احقق احلامي و اعيش شغفي علشان ما احسش بضيق او ضغط لما ولادي كانوا صغيرين و محتاجين وقتي

:خطوات النجاح من وجهة نظري

يكون لكي هدف شخصي وهدف عائلي واضح *

تدي لكل حاجة حقها في مرحلتها *

تنظمي وقتك صح *

تنمي نفسك كل يوم حتى لو ١٠ دقايق *

تكلمي نفسك عن نفسك بشكل ايجابي *

وأهم حاجة تصمي ودنك عن الأفكار السلبية و كلام المحبطين *

Program top band 5

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s